Get Adobe Flash player

ورشة عمل إقليمية حول التربية على المواطنة العالمية (2014/05/23)

بدعوة من المكتب الإقليمي لليونسكو شاركت الأمينة العامة في ورشة العمل الإقليمية حول التربية على المواطنة العالمية التي تم تنظيمها في 23 أيار 2014 بمناسبة الاحتفال بأسبوع التعليم للجميع وضمت عدداً من الخبراء من البلدان العربية وتم خلالها عرض ومناقشة الدراسة التي أعدها الخبير الدكتور محمد فاعور حول الموضوع. وبنتيجة المناقشات التي استمرت نهارًا كاملًا أُدخلت بعض التعديلات على الورقة الأساسية التي سوف تعبر عن وجهة النظر العربية حول هذا المفهوم وحول الممارسات المرتبطة به والتي سوف تعرض في مؤتمر دولي حول الموضوع يعقد في مقر المنظمة في باريس في فترة لاحقة.

مؤتمر حول حقوق الإنسان (2014/05/12)

بدعوة من جامعة الجنان شاركت الأمينة العامة في أعمال المؤتمر الذي نظمته الجامعة حول حقوق الإنسان بالتعاون مع معهد ستراسبورغ لحقوق الإنسان والوكالة الجامعية الفرنكوفونية، وذلك في 12 أيار 2014، حيث قدمت ورقة حول الحق في التعليم استعرضت فيها خطط منظمة اليونسكو وبرامجها المتعلقة بالموضوع منذ مؤتمر جومتيين سنة 1990 مرورًا بالمنتدى العالمي الذي انعقد في دكار سنة 2000 وتم خلاله إعلان عقد التربية للجميع. وعرضت ما تحقق من إنجازات على المستوى الدولي وكذلك المعوقات التي تحول دون بلوغ الأهداف بحلول 2015، وذلك استنادًا إلى تقرير رصد التعليم للجميع الصادر سنة 2013 ومن أهم هذه العقبات النقص في التمويل والحاجة إلى معلمين ذات مستوى عالٍ من الكفاءة، خاصةً وأن التقرير قد أظهر أن التقدم المحرز خلال السنوات العشر الأخيرة في الحصول على فرص التعليم لا يضمن تحقيق جودة التعليم، وأن هناك تفاوتًا بين الدول كما داخل الدولة نفسها بين المدن والأرياف.

ندوة "النساء في العلوم" (2014/05/08)

 شارك كل من الأمينة العامة للجنة الوطنية اللبنانية لليونسكو البروفسور زهيدة درويش جبور، أمين عام المجلس الوطني للبحوث العلمية البروفسور معين حمزه، المستشار المساعد في التعاون في المعهد الفرنسي الأستاذ برنار روش، الأستاذة ماري عبود مهنا من كلية العلوم في جامعة القديس يوسف، ومديرة قسم الإعلام في لوريال المشرق، في الندوة التي أدارتها المديرة التنفيذية لشركة KBP-Biomak السيدة مارتين أبي خليل ونظمتها كلية العلوم في جامعة القديس يوسف ولوريال المشرق، بالتعاون مع المعهد الفرنسي والمجلس الوطني للبحوث العلمية واللجنة الوطنية اللبنانية لليونسكو، وذلك في 8 أيار 2014.

 

sciences au feminin

ندوة في باريس حول مدينة طرابلس (2014/05/05)

بدعوة من "جمعية الحفاظ على تراث طرابلس" شاركت الأمينة العامة في الندوة التي نُظمت في مجلس الشيوخ في العاصمة الفرنسية في 5 أيار 2014 حول مدينة طرابلس بورقة تحت عنوان: "طرابلس بين الأمس واليوم" وقد ضمت الندوة السفير خالد زيادة، والنائب الأستاذ سمير فرنجية والأب ابراهيم سروج وأدارها الإعلامي وليد شميط. تميزت هذه الندوة بنوعية وكثافة الحضور الذي ضمّ سفير لبنان في الأمم المتحدة الدكتور نواف سلام، ورئيس لجنة الصداقة الفرنسية - اللبنانية في مجلس الشيوخ الفرنسي، وسفير فرنسا السابق في اليمن جيل غوتييه، ووفد من سفارة لبنان في فرنسا ومندوبية لبنان في اليونسكو وممثلين عن بلدية باريس إضافة إلى حشد من اللبنانيين المقيمين في فرنسا ومن الفرنسيين الذين تربطهم بلبنان علاقة صداقة ومودة.

المؤتمر التمهيدي حول قضية التعلم (2014/04/26)

شاركت الأمينة العامة في أعمال المؤتمر التمهيدي حول قضية التعلم الذي نظمته مؤسسة الصفدي في 26 نيسان 2014 وحضره عدد من مدراء وأساتذة المدارس والخبراء وممثلي هيئات المجتمع المدني ولجان الأهل. وقد أشارت في كلمتها إلى التقارير السنوية التي دأبت منظمة اليونسكو على إصدارها منذ انعقاد المنتدى العالمي للتربية، في دكار في نيسان سنة 2000 حيث اعتمدت 164 دولة إستراتيجية دولية تعتبر بمثابة خريطة طريق لتحقيق أهداف التعليم للجميع في أفق سنة 2015. ولفتت الانتباه إلى الإستنتاجات العامة التي وردت في تقرير رصد التعليم للجميع الصادر عن اليونسكو 2013-2014 وهي: أن بلدانًا كثيرة لن تتمكن من تحقيق أهداف التعليم للجميع عام 2015، وأن 250 مليون طفل في العالم لا يحصلون على التعليم الأساسي، وأن أزمة التعلم العالمية تكلف 129 مليار دولار سنويًا وأن هناك حاجة ماسة لتوفير المعلمين المؤهلين من أجل تحقيق التعليم للجميع، مما يدل على أن التحديات لا تزال جسامًا والمشكلات عديدة.

المؤتمر السنوي لأندية الروتاري: "الشراكة من أجل السلام" (2014/04/05)

شاركت الأمينة العامة في إحدى جلسات المؤتمر السنوي لأندية الروتاري: "الشراكة من أجل السلام"، وذلك في 5 نيسان 2014، بورقة عمل ركّزت فيها على الموضوعات التي تشكل أولويات مشتركة بين اليونسكو والروتاري، والتي تندرج في إطار الأهداف الإنمائية للألفية التي حددتها منظمة الأمم المتحدة، وتعمل اليونسكو على تحقيقها في نطاق مجالات عملها، بحلول العام 2015. كما ركَّزت على الإهتمام الذي توليه اليونسكو للشراكة مع منظّمات المجتمع المدني، والمنظّمات غير الحكوميّة ونوهّت بالتعاون بين الروتاري الدولي ومنظمة اليونسكو الذي أثمر مبادرات ناجحة: تنفيذ برنامج القضاء على شلل الأطفال، إطلاق برنامج المنح الدراسية في مجال إدارة المياه والصرف الصحي في معهد اليونسكو للتعليم في مجال إدارة المياه، والذي بدأ تنفيذه في تشرين الأول 2013 ويستفيد منه 16 طالباً يحصلون على شهادة ماجستير في نيسان 2014.